إحتجاج وطني للصحفيين من اجل الكرامة هـذا الأربعاء بالعاصمة
By administrator On 13 يناير, 2019 At 06:52 مساءً | Categorized As صورة اليوم, قضايا, نضالات اجتماعية | With 0 Comments

49781323_379724075928029_9166522080198393856_n

في مبادرة جماعية، قرر عدد من الصحفيين عبر ربوع الوطن، الخروح في وقفـة وطنية هذا الأربعـاء 16 جانفي بدار الصحافة طاهر جاووت بالعاصمة في خرجة إستباقية تدشن سنة 2019، للمطالبة باحترام مضامين الدستور والقانون من تلك النصوص التي تحكم العمل الصحفي. حيث اتفق أصحاب المبادرة وجلهم من الصحفيين الذين سجنوا أو تعرضوا لمسائلات أمنية وقضائية أثارت جدلا وساعا خلال سنة 2018 ، على كسـر حاجز الخوف الذي دّب في نفوس الصحفيين والقطاع، أمام تجاهل صارخ لوزارة الأتصال والحكومة التي تغنت شهر أفريل 2018 بـ”الفخر” لانه ” لا يوجد صحفي في السجن”.

كمـا رفض المجتمعون حول الوقفة، تحمل نتائج إخفاقات كل من وزارة الأتصال في صياغة النصوص التنظيمية للصحافة الألكترونية ومسؤليتها في منح بطاقة الصحفي المحترف للمطالبين بها، وتحمل فشل إصلاحات الحكومة أمام الهيئات التشريعية، أين أصبح القضاء يعاتب الصحفيين على هذه الفراغات والفوضى التي عمت قطاع الأعلام في الجزائر، نتج عنها سجن عدد من الصحفيين وعلى رأسهم الصحفي علان ملاح المضرب عن الطعام، ومنع الكثير من الصحفيين من مغادرة التراب الوطني على غرار عبدو سمار  خلاف بن حدة وعبدالعزيز لعجّال بسبب كتابات صحفية أونشاط على علاقة بالمهنة كالنضال من حرية التعبير.

حيث من المنتـظـر أن تتوج الوقفة، بتحديد موعد تجمع جماعي ثاني أمام مقـر وزارة الأتصال بهدف تحميل وزير الإتصال مسؤولية فوضى القطاع المسؤول عنها و التي دفع ضريبتها الغالية صحافيون بسطاء لا يتمتعون بحماية النظام السياسي، بعدما تجاهل القضةي في أخير تصريحاته الصحفية ورفضه لقاء ممثلي نقابة المواقع الالكترونية وعدم تجاوبه مع ملف سجن الصحفيين.

سعيـد بودور

About -

التعليقات مغلقة.