دبلوماسي: عدد “الحراقة” الجزائريين بإسبانيا تضاعف ثلاثة مرات هذه السنة

47295575_1141200762705399_5613396134157352960_n (1)

في وقت قال صرح فيه الوزير الأول أحمد أويحي،لوسائل الإعلام الإيطالية أن هناك عدد كبير من المهاجرين ينتحلون صفة “مهاجرين جزائريين”، وذلك في إطار سياسة الهروب للأمام وتحاشي إنتقادات الأتحاد الأوروبي، جاء رد السفير الإسباني سريعا، ورد بطريقة لبقى، حين كشف في ندوة صحفية بوهران أن “عدد الحراقة الجزائريين قد تضاعف ثلاثة مرات هذه السنة مقارنة بسنة 2017، أين استقلبت السواحل الأسبانية في الأشهر القليلة قرابة 900 جزائري بين أطفال نساء وشباب”.

وللتذكير فقد خرج أول أمس شباب أحياء العاصمة في مسيرة مباغتة جابت شارع ديدوش مراد باتجاه ساحة أودن والبريد المركزي، بعد وفاة حراقة جزائريين ورفعوا لافتة كتب عليها “زوالي هـارب في قـارب من دوبة العقارب”.

وأطلق وزير الداخلية نورالدين بدوي تصريح، سرعان ما رد عليه رواد مواقع التواصل الأجتماعي بتغريدات ساخرة وأخرى سلطت جام غضبها عندما راح يقول ” أتأسف كيف لطالب جامعي يفكر في الحرقة”.

سعيـد بودور

 

About -

التعليقات مغلقة.