قول وماتخافش: لماذا قاطعت الشرطة سهرات الراي بوهران
By boudour On 12 أغسطس, 2018 At 06:16 مساءً | Categorized As بريد القراء, سياسة, صورة اليوم, فنون / ثقافة, قول وماتخافش | With 0 Comments
38963584_230188391017409_4665938245719162880_n

ثقافة بدون عسكرة

كشفت مصادر قسم أخبار “قول وماتخافش” ، أن مصالح أمن ولاية وهران، غابت فقاطعت بشكل غريب سهرة أمس بمسرح الهواء الطلق حسني شقرون بوهران، الذي أحتضن سهرة جد مميزة لألمع نجوم أغنية الراي، من الشاب عباس إلى الشاب كادار وهواري القلب. واستغرب مصدرنا بالقول، أنه بالرغم من  تأمين أنعقاد لقاء الجولة الأولى من مباريات القسم الأول المحترف بين مولودية وهران وأهلي برج بوعريرج بملعب أحمد زبانة، إلا أن ذلك لا يعني عدم وجود عدد من أعوان الأمن بالزي الرسمي للسهر على أمن العائلات الجزائرية التي قصدت المسرح رفقة أبنائها، خاصة على مستوى المدخل الرئيسي.

ورغم هذا الغيب المحيّر والغير مبرر، ألاه أنه ولحسن الحظ لم تسجل أي حادثة إعتداء أو تدافع أو مناوشات بين الشباب الذين تجاوبوا بشكل كبير مع أغاني المرحوم حسني، فرقصوا وغنّوا وعاكسوا الفتيات دون أي تجاوزات تذكر.

فهل هي مقاطعة لأغاني الراي، خاصة وأن المدير العام للأمن الوطني الجديد سيتوجه لأداء مناسك الحج بالبقاع المقدسة، أم أنه نوع من أنواع “الخلاط” الرفيع.

وبين هذا وذاك تبقى أعين قسم أخبار “قول وماتخافش” تتابع باهتمام “خلاط الكواليس” على أعتبار أن توفير الأمن لا يعني حرمان المواطن من حقه في ممارسة حريته بعيدا عن مظاهر العسكرة والتخويف المسلح. فتحية لوكالة التظاهرات الثقافية لبلدية وهران على حسن التنظيم والنجاح المحقق الذي سيحسب لها هذا الأنجاز.

قول وماتخافش.

About -

التعليقات مغلقة.